أخبار

“مواجهة وعمق استراتيجي”.. رسائل السيسي خلال لقاء قادة الجيش المصري

العربي ستريت

قادة جيش بلاده موضوعات متعلقة بالأمن القومي المصري والتحديات التي تواجهها الدولة.

وعقب أداء صلاة الجمعة، التقى الرئيس المصري كبار قادة الجيش، حيث قدم التهنئة للقوات المسلحة بمناسبة ذكرى انتصارات العاشر من رمضان، مؤكدا أن الشعب المصري يقدر الجهود والتضحيات التي يقدمها أبطال الجيش دفاعا عن أمن مصر وسلامتها.

مواجهة الإرهاب

وناقش الرئيس عددا من كبار قادة القوات المسلحة في بعض الموضوعات المتعلقة بالأمن القومي المصري والتحديات التي تواجهها الدولة المصرية، وعلى رأسها مواجهة الإرهاب.

ووفقًا للفيديو الذي نشره موقع رئاسة الجمهورية للقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي مع قادة القوات المسلحة، تطرق السيسي إلى أعمال العنف والإرهاب التي شهدتها مصر عام 2013 حتى عام 2016.

كما أشاد الرئيس المصري بمجهودات رجال الشرطة في تحقق الاستقرار والأمن ومواجهة الإرهاب بشكل حاسم، وتابع الرئيس المصري قائلًا: “إن شاء الله يكمل فضله علينا، ونستطيع نقول إن إحنا نزعنا هذا الأمر (الإرهاب)، مش بس فقط بالإجراءات الأمنية لكن أيضاً ببناء الوعي والفكر والمعرفة والثقافة “.

ونجحت مصر على مدار السنوات الماضية في التصدي بكل قوة لمخططات تنظيم الإخوان الإرهابي، وفرض الأمن وتوجيه ضربات قاصمة للتنظيم.

كما نجح الجيش المصري في تقليم أظافر الجماعات الإرهابية في سيناء وإحباط العديد من المخططات التخريبية والقبض على عدد كبير من المتطرفين.

عمق استراتيجي

وتطرق الرئيس المصري إلى الحديث عن الوضع في ليبيا، قائلًا: “نستطيع أن نساعدهم كأشقاء وكبعد استراتيجي على الاتجاه الغربي”، وأكد الرئيس المصري على أهمية مساعدة ليبيا في ملف الإعمار والبناء.

والأسبوع الماضي، أجرى رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، زيارة إلى العاصمة الليبية طرابلس لبحث التعاون الاقتصادي والسياسي مع حكومة الوحدة الوطنية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى