أخبار

واشنطن تتعهد بمساءلة منتهكي حقوق الإنسان في ليبيا

العربي ستريت

تعهدت واشنطن، بمساءلة منتهكي حقوق الإنسان في ليبيا، لا سيما الذين يرتكبون عمليات قتل تعسفية وغير قانونية أو اختفاء قسري أو تعذيب.

وقال السفير الأمريكي في ليبيا ريتشارد نورلاند، في تغريدات عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن بلاده تقف بجانب الشعب الليبي، وستواصل استخدام الأدوات والسلطات المتاحة لمساءلة منتهكي حقوق الإنسان.

وأكد السفير الأمريكي أن الوقت حان الآن ليتحد الليبيون بروح العدالة والاستقرار والتقدم.

واختطفت مليشيات مسلحة، أول أمس، الناشط سلامة عدس في العاصمة الليبية طرابلس، في واقعة أدانتها منظمات حقوقية مطالبة بوضع حد للانتهاكات المستمرة.

وحملت المنظمات الحقوقية، مسؤولية عدس، للمجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية ووزارة الداخلية وكافة الأجهزة الأمنية، مطالبة بسرعة العمل على الإفراج عنه.

حوادث مماثلة

ويعد حادث اختطاف عدس والذي ليس الأول من نوعه في الغرب الليبي نتيجة سيطرة المليشيات المسلحة، أحد أبرز التحديات أمام حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة.

زر الذهاب إلى الأعلى