أخبار

هل تصطدم أمريكا مع الصين عسكريا؟.. بلينكن يجيب

العربي ستريت

قال أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، إن أي صدام عسكري بين الولايات المتحدة والصين لن يكون في مصلحة أي من البلدين على الإطلاق.

وأضاف خلال لقاء مع برنامج “60 دقيقة” على فضائية “سي بي إس” أن “علاقاتنا مع بكين قد تشوبها بعض التعقيدات ولكننا لا نملك ترف مقاطعة الصين”.

وتابع: “ما شهدناه خلال السنوات العديدة الماضية هو أن الصين تتصرف بشكل أكثر قمعية في الداخل وأكثر عدوانية في الخارج. هذه حقيقة”.

وردا على سؤال على الأنباء التي أفادت بسرقة الصين لمئات المليارات من الدولارات أو أكثر من الأسرار التجارية والملكية الفكرية الأمريكية، قال بلينكن إن إدارة بايدن لديها “مخاوف حقيقية” بشأن قضية الملكية الفكرية.

ولم تعقب بكين على مقابلة بلينكن حتى الساعة 1:30 ت.غ.

وتعتبر الصين الخصم الاستراتيجي الرئيسي للولايات المتحدة.

 

وفي خطابه الأول عن السياسة الخارجية، تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن بـ”احتواء التجاوزات الاقتصادية للصين” و”أعمالها العدوانية” والدفاع عن حقوق الإنسان، لكنه لم يحدد كيفية قيامه بذلك.

وحول الانسحاب من أفغانستان، قال بلينكن: “يجب أن نستعد لكل سيناريو محتمل بعد انسحاب قواتنا منها، بما في ذلك سيطرة حركة طالبان على البلاد”.

والسبت، بدأت الولايات المتحدة انسحابها من أفغانستان بعد 20 عاما من محاربة تنظيم القاعدة هناك إثر اعتداءات 11 سبتمبر/أيلول.

زر الذهاب إلى الأعلى