أخبار

موسكو «غير راضية» عن رد واشنطن حول «مخاوفها» حيال أوكرانيا

العربي ستربت

أعلنت روسيا أن الرد الأميركي على مقترحاتها الأمنية لوضع حد للتوتر المرتبط بأوكرانيا لم يأخذ وجهة نظرها في الحسبان، لكنها أكدت أنها لن تتسرع في الرد.

وقال ديمتري بيسكوف، الناطق باسم الكرملين، للصحافيين: «لا يمكن القول إن وجهة نظرنا أُخذت في الحسبان، أو أن (الجانب الأميركي) أظهر استعداداً لأخذ مخاوفنا في الحسبان». لكنه أضاف: «دعونا لا نتسرع في وضع تقييمات… التحليل يستغرق وقتاً».

وذكر بيسكوف أن الوثائق، التي سلمتها واشنطن بالتنسيق مع «حلف شمال الأطلسي»، أمس (الأربعاء)، وصلت إلى الرئيس فلاديمير بوتين. وقال: «كل هذه الوثائق باتت مع الرئيس». وأشار إلى أن واشنطن و«حلف الأطلسي» طلبا أن تبقى الوثائق سرية، لكن نظراً إلى كم التفاصيل التي كشف عنها مسؤولون غربيون حتى الآن؛ «فقد لا يستحق الأمر» الإبقاء على سرية الوثائق.

وتنفي روسيا اتهامات الغرب بأنها تخطط لغزو أوكرانيا، بعدما حشدت عشرات آلاف الجنود عند حدود جارتها، لكنها رفعت مطالب الشهر الماضي لضمانات أمنية واسعة النطاق من الغرب؛ بما في ذلك عدم السماح لأوكرانيا إطلاقاً بالانضمام إلى «الحلف الأطلسي».

ورفضت واشنطن في ردها، أمس الأربعاء، فرض أي حظر على انضمام أوكرانيا إلى الحلف، لكنها عرضت ما وصفته بـ«المسار الدبلوماسي» الجديد للخروج من الأزمة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى