أخبار

موريتانيا تتعهد بالتحقيق في عملية إرهابية استهدفت مالي

العربي ستريت

تعهدت السلطات الموريتانية بفتح تحقيق في ملابسات استخدام سيارة تحمل لوحة أرقام موريتانية في عملية إرهابية داخل الأراضي المالية.

لكن وزير الداخلية الموريتاني محمد سالم ولد مرزوق استبعد في الوقت نفسه أي علاقة لبلاده بهذه العملية.

وقال في مؤتمر صحفي عقده مساء الأربعاء في نواكشوط بعد اجتماع لمجلس الوزراء: “العمليات التي تقع في بلدان شقيقة أو مجاورة لا علاقة لنا بها، لكن ما يترتب عنها سنحقق فيه”.

وتابع: “هذه العملية لم تنطلق من عندنا ولا ضلع لنا فيها ولا علاقة لنا بها”.

وكانت وسائل إعلام مالية ووسائل تواصل اجتماعي قد تداولت الثلاثاء صورا لإرهابيين قتلهم الجيش المالي في عملية أمنية داخل التراب المالي، وضبطت بحوزتهم سيارة رباعية الدفع تحمل لوحة أرقام موريتانية.

والأربعاء عهدت السلطات في مالي رسميًا إلى وزارة الشؤون الدينية بملف الحوار مع الجماعات المسلحة وكشفت علنًا عن موضوع بقي حتى الآن سريًا نسبيًا.

حوار بين الحكومة و جماعات مصنفة إرهابية تأتي في توقيت حساس في العلاقات مع فرنسا، حيث لم تكن حقيقة المباحثات بين السلطات وتلك الجماعات موضع شك بالنسبة للخبراء منذ فترة، حتى قبل أن يعترف الرئيس السابق إبراهيم بوبكر كيتا الذي أطاحه الجيش في أغسطس/آب 2020، بوجود اتصالات في فبراير/شباط 2020.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى