أخبار

مقتل جندي تركي شمالي العراق

العربي ستريت

أودت عبوة ناسفة بحياة جندي تركي في شمال العراق، خلال مشاركته في عمليات ضد حزب العمال الكردستاني.

وبحسب ما أعلنت وزارة الدفاع التركية فإن الجندي قتل متأثرا بجروح أصيب بها جراء انفجار عبوة ناسفة خلال المشاركة في عمليتين عسكريتين أطلقتهما تركيا مؤخرا شمالي العراق.

وقال بيان صادر عن وزارة الدفاع أن الجندي لقي حتفه في المستشفى متأثرا بجراحه.

وتخوض تركيا عمليات عسكرية ضد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق، أحدثها “مخلب البرق” و”الصاعقة”، اللتان أطلقتا قبل ثلاثة أيام في مناطق “متينا” و”أفشين-باسيان”.

وهذا أول جندي تعلن تركيا سقوطه في العمليات الأخيرة بشمال العراق.

وتسببت العمليات العسكرية التركية بسقوط العشرات من القتلى والجرحى المدنيين من سكان المناطق الحدودية العراقية، فضلاً عن إحداث أضرار كبيرة بالممتلكات العامة والخاصة.

وتصاعدت دعوات ومطالب في الأوساط العامة والشعبية بضرورة قطع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع تركيا وتعطيل جميع مصالحها في العراق، ووضع حد لهذه العمليات العسكرية.

لكن الحكومة التركية لم تكترث لتلك المطالبات واستمرت في توسيع نطاق عملياتها العسكرية بعمق يصل لأكثر من 150 كليومترا داخل الأراضي العراقية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى