أخبار

مصر والسودان عن الملء الثاني لسد النهضة: مخالف لإعلان المبادئ

العربي ستريت

أعرب وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيرته السودانية مريم صادق المهدي، عن رفضهما القاطع لإعلان إثيوبيا البدء في عملية الملء الثاني، واعتبرا أن هذا الإعلان يمثل “مخالفة صريحة لأحكام اتفاق إعلان المبادئ” المبرم بين الدول الثلاث في 2015.

ولفت الوزيران في بيان إلى أن الإعلان الإثيوبي يشكل “انتهاكاً للقوانين والأعراف الدولية الحاكمة لاستغلال موارد الأنهار العابرة للحدود”، وأن هذه الخطوة تمثل “تصعيداً خطيراً يكشف عن سوء نية إثيوبيا ورغبتها في فرض الأمر الواقع على دولتي المصب، وعدم اكتراثها بالآثار السلبية والأضرار التي قد تتعرض لها مصالحها بسبب الملء الأحادي لسد النهضة”.

وتأتي تصريحات شكري ونظيرته السودانية، بعد لقاء بينهما مساء الاثنين في نيويورك، في إطار التنسيق والتشاور القائم بين البلدين حول مستجدات ملف سد النهضة الإثيوبي، وفي إطار الإعداد لجلسة مجلس الأمن في الأمم المتحدة، المقرر عقدها الخميس، بناءً على طلب من مصر والسودان.

واتفق الوزيران على “ضرورة الاستمرار في إجراء إتصالات ومشاورات مكثفة مع الدول الأعضاء في مجلس الأمن، لحثهم على دعم موقف مصر والسودان، وتأييد دعوتهما بضرورة التوصل لاتفاق ملزم قانوناً حول ملء سد النهضة وتشغيله، بما يراعي مصالح الدول الثلاث، ويحفظ حقوق دولتي المصب من أضرار هذا المشروع على مصر والسودان”، وفقاً للبيان.

إخطار رسمي

وكانت وزارة الري المصرية أعلنت الاثنين، أن الوزير محمد عبد العاطي تلقى إخطاراً رسمياً من نظيره الإثيوبي سيليشي بيكيلي، لإبلاغه ببدء عملية الملء للعام الثاني لسد النهضة.

وأضاف البيان، أن وزير الري المصري رد بخطاب رسمي على نظيره الإثيوبي لـ”إخطاره برفض مصر القاطع لهذا الإجراء الأحادي الذي يعد خرقاً صريحاً وخطيراً لإتفاق إعلان المبادئ”.

وذكر البيان أن وزارة الخارجية المصرية أرسلت نسخة من خطاب وزير الموارد المائية لنظيره الإثيوبي إلى رئيس مجلس الأمن الدولي لإحاطة المجلس بـ”التطور الخطير الذي يكشف مجدداً عن سوء نية إثيوبيا وإصرارها على اتخاذ إجراءات أحادية لفرض الأمر الواقع وملء وتشغيل سد النهضة من دون اتفاق يراعي مصالح الدول الثلاث ويحد من أضرار السد على دولتي المصب”.

واعتبر البيان أن هذا الأمر “سيزيد من حالة التأزم والتوتر في المنطقة، وسيؤدي إلى خلق وضع يهدد الأمن والسلم على الصعيدين الإقليمي والدولي”.

“تهديد الأمن والسلم الإقليميين”

من جانبه، قال وزير الري السوداني ياسر عباس الاثنين في تغريدة على “تويتر”، إن الملء الأحادي لسد النهضة يمثل ” تهديداً للأمن والسلم الإقليميَّيْن”.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى