أخبار

مسبار الأمل يلتقط صورة لفصل الربيع على المريخ

العربي ستريت

نشر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، صورة جديدة التقطها مسبار الأمل.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عبر حسابه على “تويتر”: “صورة التقطها مسبار الأمل لفصل الربيع في الجزء الشمالي من كوكب المريخ”.

وأضاف: “بدأت الإمارات اليوم مشاركة البيانات العلمية التي حصلت عليها مع بقية مراكز البحث العالمية حيث اكتشفت كميات أكبر من المتوقع من الأكسجين في الكوكب”.

ويدور مسبار الأمل حول المريخ مرة كل 55 ساعة في مداره العلمي المخطط له، والذي يتراوح ما بين 20000 و43000 كيلومتر، بدرجة ميل مداري تبلغ 25 درجة.

ويغطي بشكل كامل كل تسعة أيام كوكب المريخ في مهمة تستمر لمدة سنة مريخية كاملة (تعادل عامين أرضيين) لرسم صورة كاملة عن الغلاف الجوي لكوكب المريخ.

ويعد مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” تتويجاً لجهود نقل المعرفة وتطويرها التي بدأت في عام 2006 في مركز محمد بن راشد للفضاء، وهو ثمرة تعاون وثيق بين فريق من العلماء والباحثين والمهندسين الإماراتيين وشركاء دوليين لتطوير القدرات اللازمة لتصميم وهندسة مهمات فضائية.

ويبلغ وزن “مسبار الأمل” حوالى 1350 كيلوجراماً، أي ما يعادل وزن سيارة صغيرة، وقد تم تصميمه وتطويره بجهود مهندسي مركز محمد بن راشد للفضاء بالتعاون مع شركاء أكاديميين، من ضمنهم مختبر فيزياء الغلاف الجوي والفضاء في جامعة كولورادو-بولدر وجامعة ولاية أريزونا وجامعة كاليفورنيا-بيركلي.

ويقوم مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ بدراسة الغلاف الجوي للمريخ، والعلاقة بين الطبقتين العليا والسفلى فيه، وسيوفر للعلماء والباحثين والمهتمين بعلوم الفضاء ودراسة الكواكب أول رؤية شاملة للغلاف الجوي للكوكب الأحمر في أوقات مختلفة وطوال المواسم المختلفة للمريخ، وفي هذه المرحلة يهدف المشروع إلى الإسهام بشكل كبير في تعميق فهمنا للأشفاق القطبية للمريخ.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى