أخبار

تقرير: بايدن يُبلغ رئيس الموساد أن الاتفاق مع إيران “ليس قريباً”

العربي ستريت

قال موقع أكسيوس إن الرئيس الأميركي جو بايدن، أبلغ رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) يوسي كوهين خلال اجتماعهما الجمعة الماضي، أنه لا يزال أمام الولايات المتحدة طريق طويل لتقطعه في المحادثات مع إيران، قبل العودة إلى الاتفاق النووي  لعام 2015.

وكانت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأميركي إيميلي هورن، أعلنت أن بايدن ظهر في اجتماع بين مستشاره للأمن القومي جيك سوليفان، ورئيس جهاز “الموساد” يوسي كوهين الجمعة الماضي في البيت الأبيض، من أجل تقديم تعازيه في ضحايا حادث التدافع أثناء عيد الشعلة اليهودي، والذي أودى بحياة 45 شخصاً في إسرائيل قبل يومين.

اجتماع غير معلن

لكن مسؤولاً إسرائيلياً مطلعاً قال لـ”أكسيوس” إن لقاء بايدن مع يوسي كوهين “لم يكن مجرد مرور” لتقديم التعازي، وأكد أن اللقاء كان مقرراً بشكل مسبق لمناقشة قضية إيران.

وأضاف المسؤول الإسرائيلي أن الاجتماع انعقد في البيت الأبيض قبل الظهر، مباشرة بعد المحادثات الهاتفية التي أجراها بايدن مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وقدم خلالها الرئيس الأميركي تعازيه بشأن الحادث.

ولفت المسؤول إلى أن الاجتماع دام نحو ساعة، وحضره كوهين فقط من الجانب الإسرائيلي، فيما حضره من الجانب الأميركي كل من الرئيس بايدن، وجيك سوليفان، فضلاً عن مدير وكالة الاستخبارات المركزية بيل بيرنز.

وقال المسؤول الإسرائيلي إن بايدن أكد لرئيس “الموساد” خلال الاجتماع أن الاتفاق النووي مع إيران ليس قريباً، وأن طريق المحادثات لا يزال طويلاً.

زر الذهاب إلى الأعلى