منوعات

صور.. الكراكة «مهاب مميش» تدخل الخدمة رسميا في قناة السويس

العربي ستريت

وصلت، صباح السبت، الكراكة الجديدة “مهاب مميش” أحدث وأكبر كراكات الشرق الأوسط والمملوكة لهيئة قناة السويس.

وجاءت الكراكة الجديدة لقناة السويس محمولة على متن سفينة النقل الثقيل “XIANG RUI KOU”، ضمن قافلة الشمال قادمة من ميناء روتردام بهولندا، إلى منطقة بحيرات الإسماعيلية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتعويم الكراكة وفصلها عن السفينة.

وكانت هيئة قناة السويس وقعت عقدًا مع شركة IHC الهولندية لبناء كراكتين، هما الكراكة مهاب مميش والكراكة حسين طنطاوي، لتنضما إلى أسطول الكراكات بهيئة قناة السويس، بقيمة 300 مليون يورو، وقدرة كلية تبلغ 29190 كيلووات إضافة إلى حفار بقدرة 4800 كيلووات ما يمكنهما من العمل طوال 24 ساعة يوميًا وفي جميع أنواع التربة الرملية والطينية والصخرية.

وجاءت خطوة بناء وشراء الكراكة مهاب مميش، في إطار العمل على تعظیم أصول ھیئة قناة السويس وتطوير وتحديث أسطول الكراكات والوحدات البحرية التابعة لھا ضمن استراتیجیة الھیئة 2023.

وتعد الكراكة مهاب مميش إحدى معدات الحفر المتطورة التي تستخدمها قناة السويس في تطهير المجرى الملاحي من رواسب الرمال والطين، وتسهم في توسعة وتعميق القناة، كما تسهم في تعويم أي سفينة جانحة في القناة.

وبدأت الكراكة مهاب مميش رحلتها في البحر الأسبوع الماضي في طريقها إلى الإسماعيلية، وعلى متنها فريق عمل متكامل من مهندسي وفنيي هيئة قناة السويس، للمتابعة مع خبراء وفنيي الشركة المنفذة للكراكة ومتابعة قراءات الماكينات والمعدات، والوقوف على الملاحظات المطلوبة.

وتتمتع الكراكة مهاب مميش بمواصفات فنية قوية، وتعد ماصة طاردة تلائم العمل في القناة، يبلغ طولها 147.4متر، وعرضها 23 مترا، وغاطس 5.50 متر، بعمق تكريك 35 مترًا، وقدرة كلية 29290 كيلووات.

ويصل أقصى عمق حفر للكراكة مهاب مميش، 35 مترًا، وهي مزودة بأحدث أنظمة التحكم والسلامة والأمان طبقًا لأحدث معايير هيئات الإشراف الدولية.

وأكد الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، أن أسطول الكراكات يعد الركيزة الأساسية التي تعتمد عليها استراتيجية تطوير المجرى الملاحي لقناة السويس، والضمانة المثلى للحفاظ على عمق القناة البالغ 24 مترًا والذي يسمح بعبور السفن العملاقة ذات الغواطس الكبيرة وذلك من خلال أعمال الصيانة الدورية والتكريك، مشيرًا إلى اتساع نطاق عمل أسطول الكراكات التابعة لقناة السويس خلال الآونة الأخيرة، ليمتد للمشاركة في أعمال تطوير الموانئ المصرية وتطهير البحيرات.

وتعمل شركة IHC الهولندية على تدشين كراكة أخرى لصالح قناة السويس، وهي الكراكة “حسين طنطاوي”، وهي تطابق المواصفات الفنية للكراكة مهاب مميش، ويبلغ إجمالي تكلفة الكراكتين نحو 300 مليون يورو.

من المقرر وصول الكراكة الأخرى “حسين طنطاوي” آب (أغسطس) المقبل، وتعدان الكراكة مهاب مميش و”حسين طنطاوي”، الأكبر بالشرق الأوسط حيث يصل طولهما 147.5 متر، وتعملان في أعماق 35 مترًا.

زر الذهاب إلى الأعلى