أخبار

رئيس الموساد الإسرائيلي: اخترقنا قلب إيران وكشفنا أسرارها النووية

العربي ستريت

قال رئيس الموساد الإسرائيلي يوسي كوهين، خلال مراسم مغادرته منصبه، الاثنين، إن إسرائيل تمكنت من التسلل إلى “قلب إيران”.

ونقلت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، عن رئيس الموساد المنتهية ولايته قوله: “نفذنا إلى قلب قلوب العدو الإيراني.. عملنا على جمع المعلومات عن العدو بصورة مستمرة، وكشف أسراره، وزعزعة ثقته في نفسه، والقضاء على شعوره بالغطرسة”.

وشهدت ولاية الخمس سنوات التي قضاها كوهين كرئيس لجهاز الاستخبارات “توسعاً مهماً” في الأعمال السرية ضد إيران، خصوصاً برنامجها النووي، وفقاً للصحيفة الإسرائيلية.

وشملت هذه الأعمال اغتيال قائد البرنامج النووي الإيراني العالِم محسن فخري زادة، وتفجيرات في مواقع نووية حساسة اتُهمت إسرائيل بتنفيذها، وعمليات تسلل إلى الأرشيف النووي الإيراني كشف عنها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في عام 2018.

واعتبر كوهين أن عملية التسلل إلى الأرشيف النووي “كشفت للعالم البرنامج النووي العسكري الإيراني، وخططه، وحفاظه على قدراته في المجال النووي العسكري، واحتيال إيران وأكاذيبها”، بحسب “تايمز أوف إسرائيل”.

وجاءت تصريحات كوهين ضمن مراسم وداعه لدى مغادرته منصبه، حضرها نتنياهو، ووزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو، أحد مهندسي سياسة الإدارة الأميركية السابقة تجاه إيران.

“أعظم الإنجازات”

من جانبه، وصف نتنياهو كوهين بأنه “أحد أفضل رؤساء الموساد على الإطلاق”، كما وصف عملية التسلل إلى الأرشيف النووي الإيراني وتهريب الملفات إلى إسرائيل بأنها “واحدة من أعظم إنجازات الموساد على مدى تاريخه”.

زر الذهاب إلى الأعلى