أخبار

جانتس يتهم إيران وحزب الله بتنفيذ «انقلاب هاديء» في لبنان

حفني الفيومي

قال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني جانتس إن إيران ومنظمة حزب الله يحاولان تنفيذ “انقلاب هاديء” في لبنان.

وقال جانتس في حفل نظم اليوم الأحد: “لقد تركت إسرائيل لبنان من أجل إنهاء الصراع، ولولا حزب الله وفروعه الإيرانية، أعتقد أننا كنا توصلنا إلى السلام”.

وأضاف: “كإسرائيلي، كيهودي، وكإنسان يتألم قلبي عندما أرى صور الجياع في شوارع لبنان. لقد عرضت إسرائيل المساعدة على لبنان في الماضي، وحتى اليوم نحن على استعداد للعمل، ولتشجيع الدول الأخرى على المساعدة ولمد يد العون (إلى للبنان) حتى يزدهر مرة أخرى ويخرج من حالة أزمته”.

واستدرك: “للأسف، تحت وطأة الأزمة الاقتصادية والسياسية التي يسببها حزب الله، نشهد محاولات لزيادة تدخل إيران في لبنان وتنفيذ انقلاب هادئ”.

وقال جانتس: “خطوة بخطوة تدخل الاستثمارات الإيرانية والوسائل الإيرانية والكيانات الإيرانية إلى لبنان، ومعها محاولات إدخال الأسلحة والفكر المتطرف، كل هذا خطر على لبنان ومواطنيه وسلم المنطقة”.

وأضاف: “تراقب إسرائيل الوضع وستمنع أي محاولة لإلحاق الأذى بمواطنيها وتهديد حدودها”.

وشدد وزير الدفاع الإسرائيلي على أن إسرائيل ستستمر في اتخاذ كافة الإجراءات لمنع إيران من حيازة أسلحة نووية.

وقال: “إننا نراقب أيضًا النشاط الإيراني في الشرق الأوسط وخارجه، تقدمه في السباق النووي وعدوانه، مما يقوض الأمن الإقليمي ويشجع على سباق التسلح”.

وأضاف: “إن إسرائيل ستستمر في اتخاذ كافة الإجراءات الممكنة لمنع إيران من حيازة أسلحة نووية، وإحباط أي تصعيد أو محاولة لإلحاق الأذى بدولة إسرائيل في أي جبهات جوية وأرضية وبحرية وسيبرانية”.

وتابع جانتس: “سنواصل القيام بذلك في الوقت والمكان المناسبين وسنواصل الحفاظ على ميزتنا النوعية”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى