أخبار

توجيه تهمة جنائية جديدة لزعيمة ميانمار

العربي ستريت

وجّهت السلطات البورمية تهمة جنائية جديدة اليوم الإثنين للزعيمة البلاد السابقة أونغ سان سو تشي التي أطاح بها الجيش.

وقال مين مين سو محامي زعيمة ميانمار المطاح بها إنه “تم توجيه تهم (لسو تشي) في ست قضايا بالإجمال، خمس منها في نايبيداو وواحدة في رانغون”.

وأشار المحامي إلى أن التهمة الأخيرة وُجّهت بموجب قانون إدارة الكوارث الطبيعية في البلاد.

ومثلت زعيمة ميانمار السابقة مطلع الشهر الجاري أمام القضاء، لتدخل مرحلة مفصلية من تاريخها السياسي المثير.

وتواجه الزعيمة الحائزة جائزة نوبل للسلام عام 1991، والموقوفة منذ الأول من شباط/فبراير، عدة تهم بينها “التحريض على اضطرابات عامة، وتلقي أكثر من مليون دولار و11 كيلوجراما من الذهب كرشاوى لكن لم توجه إليها بعد تهمة “الفساد”.

يأتي ذلك في وقت يواصل فيه متظاهرون في ميانمار تحديهم للجيش، ردا على حملات القمع التي أوقعت 700 قتيل منذ الانقلاب العسكري في الأول من فبراير/شباط الماضي.

وأحدث مواجهات الجيش والمتظاهرين كانت أول أمس السبت والذي شهد صدامات دامية في تامو (شمال غرب)، قرب الحدود مع الهند، عندما حاول الجيش تفكيك متاريس أقامها متظاهرون لحماية أحيائهم.

وأطلق الجيش الرصاص الحيّ ما تسبب بمقتل مدنيين اثنين، بحسب شاهدة عيان. أضافت أن متظاهرين ردوا بإلقاء عبوة ناسفة على شاحنة عسكرية ما تسبب بمقتل 12 جندياً.

 

زر الذهاب إلى الأعلى