أخبار

تركيا تعلن عن «بدء مرحلة جديدة» من العلاقات مع مصر

العربي ستريت

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إن “مرحلة جديدة بدأت في العلاقات مع مصر وقد تكون هناك زيارات ومباحثات متبادلة في هذا الإطار”.

جاء ذلك في معرض تصريحات أدلى بها تشاووش أوغلو للصحفيين اليوم الأربعاء تعليقا على المكالمة الهاتفية التي أجراها مع نظيره المصري سامح شكري السبت الماضي.

وأضاف تشاووش أوغلو أن “اجتماعا تركيا مصريا مرتقب على مستوى مساعدي وزيري الخارجية والعمل جار لتحديد الموعد”.

وسبق أن عقبت القاهرة على الاتصال الذي تلقاه شكري من نظيره التركي وقالت إنه يؤخذ في إطار “إشارات ضرورة تصويب المسار”.

وقال شكري، مساء الأحد، إن “المحادثة كانت في إطار المجاملات الإنسانية بتهنئة شهر رمضان، ويجب أن نأخذها في إطار مجمل التصريحات والإشارات التي صدرت عن الجانب التركي فيما يتعلق بالأهمية لمصر وضرورة تصويب المسار”.

وشهدت الفترة الماضية محاولات تركية لرأب الصدع في علاقاتها مع مصر التي وصلت حد المقاطعة عقب ثورة 30 يونيو 2013 في مصر والإطاحة بحكم جماعة الإخوان المصنفة إرهابية التي دعمتها أنقرة واستضافت عناصرها.

فقد أعلن وزير الخارجية التركي، الشهر الماضي، عن عودة الاتصالات الدبلوماسية مع مصر بدون شروط مسبقة من الجانبين، وأن هذه الاتصالات تتم “على مستوى المخابرات ووزارة الخارجية”.

كما أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حينها، على وجود تعاون مع مصر في مجالات الاستخبارات والدبلوماسية والاقتصاد.

ومنذ أيام أوقفت القنوات الإخوانية التي تتخذ من تركيا مقرا لها برامجها المهاجمة للنظام المصري.

زر الذهاب إلى الأعلى