أخبار

تخصيب يورانيوم بنسبة 60%.. انتهاك إيراني جديد للاتفاق النووي

العربي ستريت

قال عباس عراقجي، كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين لوسائل إعلام رسمية، الثلاثاء، إن بلاده بدأت تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%

وأوضح أنه سيتم تركيب 1000 جهاز طرد مركزي إضافي في منشأة نطنز النووية.

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كشفت، مؤخراً، أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم من خلال مجموعة رابعة من أجهزة الطرد المركزي المتطورة (آي.آر-2إم) في نطنز.

ومنشأة نطنز الواقعة وسط إيران بالقرب من مدينة تحمل نفس الاسم وتشتهر بكثرة مزارع نبات الزعفران، تعرف بكونها من أهم المنشآت النووية التي تعتمد عليها البلاد في تخصيب اليورانيوم ضمن برنامجها النووي.

وفي شباط (فبراير) الماضي، عثرت الوكالة الدولية على آثار يورانيوم في موقعين إيرانيين فتشتهما العام الماضي بعد شهور من المماطلة.

والأحد الماضي، قالت طهران إن مشكلة في شبكة توزيع الطاقة الكهربائية بمنشأة نطنز لتخصيب اليورانيوم تسببت في حادث بالمنشأة بعد يوم من إشادة المسؤولين الإيرانيين بافتتاح أجهزة طرد مركزي جديدة في موقع تم تشييده في أعقاب حريق نطنز، العام الماضي.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها “نطنز” لحادث فقد سبق وأعلنت منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، في أيار (مايو) الماضي، عن وقوع “حادث” داخل المنشأة.

زر الذهاب إلى الأعلى