أخبار

انتخابات مجلس حقوق الإنسان الأممي..18 مرشحا بينهم الإمارات

سهام محمود

تتوجه الأنظار، اليوم الخميس، إلى نيويورك، حيث تنتخب الجمعية العامة للأمم المتحدة، 18 عضوا في مجلس حقوق الإنسان.

وتجري الانتخابات حسب المجموعات الإقليمية المعتمدة، حيث يساوي عدد المرشحين هذه المرة عدد المقاعد المفتوحة في مجلس حقوق الإنسان.

ولشغل المقاعد الخمسة الشاغرة، ترشحت عن مجموعة دول آسيا والمحيط الهادئ، كل من الإمارات وماليزيا وقطر والهند وكازاخستان.

بينما ترشحت عن المجموعة الأفريقية كل من: الصومال والكاميرون وبنين وإريتريا وغامبيا لشغل أيضا المقاعد الخمس الشاغرة.

وإلى جانب تلك الدول، تقدمت للترشح كل من الجبل الأسود وليتوانيا لشغل المقعدين الشاغرين في مجموعة دول أوروبا الشرقية.

فيما تقدمت من مجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، كل من باراغواي وهندوراس والأرجنتين لشغل المقاعد الثلاثة الشاغرة.

أما الولايات المتحدة وفنلندا ولوكسمبورغ فترشحت لشغل المقاعد الشاغرة الثلاثة، عن مجموعة دول أوروبا الغربية وبلدان أخرى.

وتدخل الإمارات عضوية مجلس حقوق الإنسان، بسجل حافل على طريق الإنسانية في الداخل والخارج حيث بات العالم شاهدا على مكانتها ونموذجها للأخوة الإنسانية التي تجاوزت العرق واللون والدين.

المجلس في سطور

والمجلس المؤلف من 47 بلدا يتم انتخابهم في اقتراع سري، لفترة تمتد 3 سنوات تبدأ في يناير/كانون الثاني 2022، يعتبر أعلى هيئة حقوقية في الأمم المتحدة.

ويتم انتخاب ثلث أعضاء المجلس كل عام ، ولا يمكن للدول أن تخدم إلا لفترتين متتاليتين كل منهما ثلاث سنوات، ويتم تقسيم العضوية بشكل متناسب حسب المناطق الجغرافية.

ويهدف المجلس إلى تقوية تعزيز وحماية حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم، والتصدي للانتهاكات وتقديم التوصيات.

وتعود الولايات المتحدة إلى مجلس حقوق الإنسان، بعد ثلاث سنوات ونصف من انسحابها منه في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب عام 2018.

مقاعد ومجموعات

وتوزع مقاعد مجلس حقوق الإنسان على خمس مجموعات إقليمية هي:

مجموعة الدول الآسيوية (13 مقعدا)

مجموعة الدول الأفريقية (13 مقعدا)

مجموعة دول أوروبا الشرقية (6 مقاعد)

مجموعة دول أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي (8 مقاعد)

مجموعة دول أوروبا الغربية ودول أخرى (7 مقاعد)

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى