أخبار

«العدالة والتنمية» المغربي يسرح موظفي مقراته وموقعه الإلكتروني

حفني الفيومي

قررت الأمانة العامة لحزب “العدالة والتنمية” المغربي تسريح موظفي مقراتها المختلفة في أنحاء المملكة، إضافة لموظفي موقعها الإلكتروني.

وحسب تصريحات لموقع “هسبريس” المغربي، عزا مصدر من الأمانة العامة لحزب “العدالة والتنمية”، عملية التسريح للموظفين إلى “تراجع حاد في مداخيل الحزب”.

ولفت إلى أن هذا التراجع “فرض ضرورة تسريح موظفي الحزب ومنحهم حقوقهم الكاملة، كما تنص على ذلك مدونة الشغل”.

وقال: “كنا أمام أمرين؛ فإما تسريح الأجراء ومنحهم حقوقهم، وإما سنجد أنفسنا غير قادرين على تأدية الأجور في الأشهر المقبلة، وهو ما يهدد استقرار الأجراء”.

وعن عدد هؤلاء الموظفين وكلفة هذا التسريح المالية قال المصدر: “قدرت كلفة التعويضات لحوالي 160 موظفا في مقرات الحزب وكذا موظفين في الموقع الإلكتروني له بمليار و300 مليون سنتيم (ما يزيد عن مليون دولار أمريكي).

يشار إلى أن حزب العدالة والتنمية المغربي مني بهزيمة مدوية في الانتخابات التشريعية الأخيرة التي جرت في سبتمبر/ أيلول الماضي.

ومنذ الهزيمة يعاني الحزب من أزمات داخلية بعضها يتعلق بالنواحي المالية، والآخر يتصل بطبيعة الحزب وبنيته.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى