أخبار

السودان يرفض خطة إثيوبية لملء سد النهضة

العربي ستريت

قال مسؤول سوداني كبير، الأحد، إن السودان رفض مقترحاً إثيوبياً بشأن الملء الثاني لـ”سد النهضة” الذي تشيده أديس أبابا على النيل الأزرق، وذلك على خلفية الشروط الإثيوبية المتعلقة بتقسيم حصص المياه.

واعتبر المسؤول السوداني في تصريح لوكالة “رويترز”، طالباً عدم نشر اسمه، أن الاقتراح الإثيوبي بشأن الملء الثاني “ليس حقيقياً”، ووصفه بأنه “وسيلة لكسب الوقت”، مشيراً إلى أن أي اقتراح من هذا القبيل يجب أن يكون تحت رعاية وسطاء الاتحاد الإفريقي، وأن يشمل جميع الأطراف.

وأوضح المسؤول أن إثيوبيا “طرحت شروطاً مستحيلة تتعلق بتقسيم حصة المياه، التي يعتبرها السودان خارج نطاق المفاوضات”. ولم يرد وزير المياه الإثيوبي سيليشي بيكيلي، على الفور، على اتصال لـ”رويترز” للتعليق.

رفض الاتفاق الملزم

وكان المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية الإثيوبية، دينا مفتي، اعتبر أن توقيع بلاده لاتفاق ملزم بشأن سد النهضة الذي تبنيه أديس أبابا بمنزلة “رهن لمستقبل استخدام مياه النيل، وإثيوبيا تمتنع عن ذلك، وتطالب بالتفاوض على اتفاقيات جزئية على مراحل متفرقة”.

وأوضح مفتي أن “مصر والسودان على علم بموعد الملء الثاني للسد قبل الشروع فيه، وهو شيء توافقنا عليه عند التوقيع على اتفاق إعلان المبادئ في مارس 2015”.

واعتبر مفتي أن “الملء لا يضر السودانيين ولا يضر المصريين”، معتبراً أن “قول عكس ذلك هو تحريف للحقائق على الأرض”، وفق تعبيره.

وأعرب عن أمل بلاده “في التوصل إلى تسوية سلمية لهذا النزاع، ونسعى دائماً إلى الوصول إلى وضع تكون فيه كل الأطراف رابحة”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى