أخبار

الجيش الإسرائيلي يتوعد «حماس»: ستدفع ثمنا باهظا

أحمد عبد السلام

توعد الجيش الإسرائيلي، السبت، حركة حماس بالمزيد من الغارات وأنها ستدفع ثمنا باهظا ردا على ما وصفه بالهجمات الإرهابية من جانب الحركة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، استهداف موقع للاستخبارات العسكرية ومنصات إطلاق صواريخ تابعة لحركة حماس في قطاع غزة.

وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، إنه تم استهداف منزل العمليات التابع لرئيس جهاز الأمن في حركة حماس توفيق أبو نعيم في حي الرمال بمدينة غزة.

كما دوت صافرات الإنذار مجددًا في جميع مستوطنات غلاف قطاع غزة، وتعرض القطاع للقصف بأكثر من 2000 قذيفة وصاروخ خلال الأيام الماضية.

ويتواصل التصعيد لليوم السادس بين الجانبين، على وقع استمرار دوي صافرات الإنذار وإطلاق الصواريخ من غزة وقصف القطاع.

وفي وقت سابق فجر السبت أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية، اندلاع حريق في ميناء أسدود إثر سقوط صواريخ أُطلقت من قطاع غزة.

وأكدت وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن صاروخ سقط في ميناء أسدود وأصاب خزان وقود، مما تسبب في انفجار هائل وإطلاق ألسنة اللهب في سماء الليل؛ ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات.

زر الذهاب إلى الأعلى