أخبار

البرهان وحمدوك إلى فرنسا.. البحث عن «ديمقراطية» السودان

حفني الفيومي

توجه رئيسا مجلس السيادة والوزراء بالسودان، الأحد، إلى فرنسا في زيارة تستغرق 3 أيام للمشاركة بمؤتمر باريس لدعم الانتقال الديمقراطي.

وبحسب بيان لمجلس السيادة السوداني، الأحد، فإن البرهان سيلقي كلمة خلال المؤتمر الذي يشارك فيه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وعدد من رؤساء الدول والحكومات والمنظمات الإقليمية والدولية.

كما سيجري البرهان العديد من اللقاءات الثنائية على هامش المؤتمر المنعقد في باريس.

وسيشارك في مؤتمر باريس كل من رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك، ووزيرة الخارجية دكتورة مريم الصادق المهدي، وعدد من المسؤولين بالدولة.

كما غادر رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك والوفد الحكومي المرافق اليوم إلى باريس لحضور المؤتمر نفسه.

وبالإضافة لمؤتمر دعم الاستثمار الفرنسي بإفريقيا، سيلتقي رئيس الوزراء مع عدد من مدراء الشركات الكبرى لبحث آفاق الاستثمار بالسودان.

وكان في وداع البرهان وحمدوك بمطار الخرطوم عضو مجلس السيادة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، وزير شؤون مجلس الوزراء المهندس خالد عمر،  والأمين العام للمجلس الفريق الركن محمد الغالي علي يوسف.

ويتكون الوفد السوداني المرافق للبرهان وحمدوك  من ٣١ مسؤولاً حكومياً.

زر الذهاب إلى الأعلى