أخبار

الأردن يوجه مذكرة رسمية لإسرائيل بشأن الانتهاكات بالقدس

العربي ستريت

قالت وزارة الخارجية الأردنية إنها وجهت مذكرة رسمية لنظيرتها الإسرائيلية تدعوها إلى احترام حق أهالي حي الشيخ جراح في منازلهم بالقدس.

وذكر بيان الخارجية الأردنية أن المذكرة الرسمية تؤكد على بطلان سريان قرارات المحاكم الإسرائيلية على القدس الشرقية المحتلة استناداً للقانون الدولي الإنساني.

وبشأن أحقية أهالي الشيخ جراح في منازلهم، أكد الأردن أنهم سكنوها بعد توقيع اتفاقيات بين الحكومة الأردنية وأرباب العائلات في العام 1956.

وتابع بيان الأردن أن هذا الحق “مستمر وساري المفعول في ظل وقوع سلطة الاحتلال، واحترام وضعية هذه الأملاك وحق الأهالي بها وعدم المساس بها وأن هذه الحقوق للعائلات في الأملاك ما زالت قائمة ولم يتم انهاؤها من قبل الحكومة الأردنية في أي وقت كان”.

مذكرة الأردن شددت أيضا على رفض محاولات السلطات الإسرائيلية تهجير أهالي حي الشيخ جراح من منازلهم، والتأكيد على عدم أحقية للسلطات الإسرائيلية في تهجير المقدسيين قسريا من منازلهم.

وعلق البيان على المواجهات الأخيرة في القدس، قائلا إن “ما تقوم به الشرطة والقوات الخاصة الإسرائيلية من انتهاكات ضد المسجد واعتداءات على المصلين تصرف همجي مرفوض ومدان، ونطالب بالكف عن انتهاكاتها واحترام حرمة المسجد وحرية المصلين والوضع القائم التاريخي والقانوني”.

ونوهت الخارجية الأردنية إلى وجود تواصل مستمر مع السلطات الفلسطينية لبلورة مواقف دولية ضاغطة تجبر الجانب الإسرائيلي على وقف الانتهاكات ضد المسجد الأقصى المبارك.

وفي ذات السياق أوضح البيان أن جهود الأردن مستمرة بالتواصل مع المجتمع الدولي، لحثه على القيام بمسؤولياته للضغط على إسرائيل لوقف اعتداءاتها.

كما حذرت عمان تل أبيب من مغبة الاستمرار في الانتهاكات بالمسجد الأقصى وضد المقدسيين، وطالبتها بوقفها، والتقيد بالتزاماتها وفق القانون الدولي.

زر الذهاب إلى الأعلى