منوعات

إيلون ماسك «يغرد» دون قيود.. منصة تواصل اجتماعي «يملكها»

العربي ستريت

يدرس الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، بجدية تأسيس منصة تواصل اجتماعي جديدة لا تقيد حرية التعبير.

وقال الملياردير الأمريكي الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك في تغريدة إنه يفكر “بجدية” في بناء منصة وسائط اجتماعية جديدة.

كان ماسك يرد على سؤال أحد مستخدمي تويتر حول ما إذا كان سيفكر في إنشاء منصة وسائط اجتماعية تتكون من خوارزمية مفتوحة المصدر، وتعطي الأولوية لحرية التعبير بينما الدعاية تكون في الحد الأدنى.

وتأتي تغريدته بعد يوم من نشره نتائج لاستطلاع على موقع تويتر يسأل المستخدمين عما إذا كانوا يعتقدون أن تويتر يلتزم بمبدأ حرية التعبير، وصوت أكثر من 70% في الاستطلاع بـ “لا”.

وقال يوم الجمعة “نتائج هذا الاستطلاع ستكون مهمة، يرجى التصويت بعناية”.

إذا قرر ماسك المضي قدمًا في إنشاء منصة جديدة، فسينضم إلى مجموعة متنامية من شركات التكنولوجيا التي تقدم نفسها على أنها أبطال لحرية التعبير والتي تأمل في جذب المستخدمين الذين يشعرون بأن آرائهم يتم قمعها على منصات مثل تويتر وفيسبوك التابعة لشركة ميتا ويوتيوب وجوجل المملوكة لألفابت.

سبق إيلون ماسك في تلك الخطوة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، الذي أطلق مشروعه لوسائل التواصل الاجتماعي المسمى بشبكة الحقيقة Truth Social هذا العام.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى