أخبار

إصابة شخصين جراء هجوم صاروخي على المنطقة الخضراء ببغداد

العربي ستريت

أصيب شخصان، مساء الخميس، جراء سقوط صواريخ على المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية، بغداد.

وأصدرت خلية الإعلام الأمني بيانا جاء فيه، تعرض السكان الأبرياء في المنطقة الخضراء ببغداد ومقرات البعثات الدبلوماسية إلى هجوم بواسطة عدد من الصواريخ انطلقت من منطقة الدورة جنوبي العاصمة، ما أدى إلى إصابة طفلة وامرأة بجروح.

وأضافت، أن أحد هذه الصواريخ سقط داخل مدرسة إيلاف بالمنطقة ذاتها، والقوات الأمنية تعمل حاليا على التأكد من الاصابات والأضرار.

وقال مسؤولون بالجيش العراقي في وقت سابق، إن صاروخين على الأقل استهدفا السفارة الأمريكية في بغداد، وتم إسقاط كليهما دون وقوع خسائر مادية أو بشرية.

في ديسمبر/كانون الأول الماضي، عثرت سلطات الأمن العراقية على منصة إطلاق صواريخ في بغداد، بعد ساعات قليلة من هجوم على المنطقة الخضراء شديدة التحصين بالعاصمة.

ونقلت وكالة “السومرية نيوز”، المحلية عن مصدر أمني قوله، :إن “السلطات عثرت على منصات إطلاق صواريخ في شرقي بغداد، بعد نحو ساعات على الهجوم الذي استهدف المنطقة الخضراء ببغداد بصاروخي كاتيوشا.

وقال المصدر إن “قوة أمنية عثرت على منصات إطلاق صواريخ في شارع فلسطين، شرقي العاصمة بغداد”.

وذكرت الخلية الأمنية في وقت سابق أن “المنطقة الخضراء في بغداد تعرضت إلى قصف بواسطة صاروخي كاتيوشا، حيث فجر الأول بالجو بواسطة منظومة سيرام (الدفاعية)، أما الثاني فقد سقط قرب ساحة الاحتفالات”، مضيفة أن الهجوم تسبب بأضرار في سيارتين.

وتتبنى مليشيات مسلحة مقربة من إيران الهجمات التي تستهدف مصالح الولايات المتحدة والتحالف الدولي في العراق.

وتضم المنطقة الخضراء شديدة التحصين أبنية حكومية وبعثات أجنبية، وتشهد بين فترة وأخرى سقوط قذائف هاون وصواريخ كاتيوشا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى