أخبار

إسرائيل تكشف سر الانفجار الغامض الذي ضرب أحد أهم مواردها الدفاعية

العربي ستريت-وكالات

وقع انفجار ضخم، الثلاثاء، في منشأة تومير الإسرائيلية، لصناعات الدفاع الجوي، فيما لم يتم تسجيل إصابات.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية، فقد نتج الانفجار عن خطأ في اختبار أحد الصواريخ في المنشأة الواقعة في مدينة الرملة قرب العاصمةالإسرائيلية تل أبيب

وأفادت صحيفةهارتسالإسرائيلية، بأن الانفجار الذي رصده عدد من السكان في المناطق المحيطة بالمنشأة، وقع خلال اختبار لأحدالصواريخ، مشيرة إلى عدم وقوع إصابات حتى الآن.

وبحسب الصحيفة، وقع الانفجار أثناء تجربة روتينية في منشأةتوميرالمملوكة للحكومة الإسرائيلية بشكل مباشر، والتي تطور محركاتالصواريخ، وتضم أنواعاً مختلفة منها.

ونقلت الصحيفة عن سكان مدينة الرملة، سماعهم صوت انفجار قوي، ورأوا سحابة من الدخان، وقام البعض بتصويرها.

وتتولى منشأةتوميرصناعات الدفاع الجوي، لمصلحة الجيش الإسرائيلي، فضلاً عن توليها مسؤولية مشروع القمر الصناعي الإسرائيلي،في النسخة التي يعملون على تطويرها تحت اسمأوفيق/أوفيك“.

وقالت مصادر لـهاآرتس، إن المسؤولين قد يكونوا قللوا من تقدير الأضرار الجانبية للاختبار، الذي أدى إلى الانفجار.

وتعقيباً على ذلك أصدرت إدارةتوميربياناً قالت فيه: “كان هذا اختباراً مضبوطاً دون حساب الظروف الاستثنائية“.

وتقع مكاتبتوميرفي الرملة، وسط إسرائيل، وعلى مقربة من المناطق السكنية.

وقالت الصحيفة إن كبار مسؤولي الدفاع في إسرائيل، يقومون الآن بالتحقيق في الخطأ الذي حدث، وما إذا كان قد تم الالتزام بالإرشادات.

زر الذهاب إلى الأعلى