أخبار

إسرائيل تتوقع انتهاء محادثات فيينا بعودة واشنطن للاتفاق النووي

العربي ستريت

تتوقع إسرائيل أن تنتهي محادثات فيينا الحالية بعودة الولايات المتحدة مجدداً إلى الاتفاق النووي المبرم بين القوى الكبرى وإيران في عام2015، بحسب ما نقل موقع أكسيوس الأمريكي عن مسؤولين كبار في الاستخبارات الإسرائيلية.

وأطلعت الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية ومسؤولون كبار في جهازالموساداجتماعاً أمنياً للحكومة، الأحد، على أن محادثات فيينا بينإيران والقوى العالمية الأخرى ستؤدي إلى عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي في عام 2015، وفق ما ذكر مسؤولان حضرا الاجتماع.

وأبدت الحكومة الإسرائيلية قلقها الكبير من عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي، وتحاول إقناع إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن بعدمتخفيف سياسة الضغط على إيران، والتي كان الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب تبناها خلال ولايته الرئاسية.

وأفاد موقعأكسيوسأن مسؤوليالموسادأبلغوا الاجتماع الحكومي أيضاً بوضع البرنامج النووي الإيراني، كما ناقش مسؤولوالاستخبارات العسكرية التحركات الإيرانية في المنطقة.

وقدمت الاستخبارات العسكرية والموساد تقييمات متطابقة بشأن محادثات فيينا.

وقال مسؤول إسرائيلي رفيع حضر الاجتماع، لـأكسيوس“: “لسنا متفائلين جداً.. لن نتفاجأ إذا وقعت الولايات المتحدة والقوى العالميةالأخرى في غضون أسابيع صفقة مع إيران“.

وبخصوص الخطوة المقبلة، قال مسؤولون إسرائليون لـأكسيوسإنه لم يتم اتخاذ قرارات بشأن السياسة الجديدة التي ستتخذها لاحقاًخلال هذا الاجتماع، وستواصل إسرائيل الحوار مع إدارة بايدن بشأن سير المفاوضات مع إيران.

زر الذهاب إلى الأعلى