أخبار

ألمانيا تعتقل مشتبها به على خلفية نقل “معدات نووية” لإيران

العربي ستريت

أوقفت السلطات الألمانية مشتبها به بتهم نقل معدات تسخدم في البرنامج النووي الإيراني.

قال المدعي الاتحادي الألماني الثلاثاء إن الشرطة ألقت القبض على ألماني من أصل إيراني يُشتبه بتصديره معدات لاستخدامها في برامج إيران النووية والصاروخية مما يعد انتهاكا لعقوبات الاتحاد الأوروبي.

وأضاف المدعي أن الشرطة قامت بتفتيش 11 موقعا من بينها شقق ومكاتب في ولايات هامبورج وشليسفيج هولشتاين ونورد راين فستفاليا ذات صلة بالمشتبه به.

وأشار إلى أن المشتبه به، الذي لم يُذكر من اسمه سوى ألكسندر جيه امتثالا لقواعد الخصوصية، نقل معدات قيمتها 1.1 مليون يورو لمواطن إيراني أُدرجت شركته في إيران على قائمة سوداء للاتحاد الأوروبي بوصفها واجهة لشراء معدات لبرامج إيران النووية والصاروخية.

وذكر مكتب المدعي العام أن المشتبه به تلقى طلبات في عامي 2018 و2019 لشراء معدات مختبرات، ونقل جهازي مطياف بسعر 166 ألف يورو (196510.80 دولار) لإيران في يناير /كانون الثاني 2020 ونقل جهازين آخرين بسعر 388 ألف يورو بعد ذلك بستة أشهر.

ولم يقدم المشتبه به طلبا للحصول على رخصة تصدير خاصة كان يتعين عليه استخراجها لنقل مثل هذه المعدات إلى جهة مدرجة على القائمة السوداء التي وضعها الاتحاد الأوروبي.

وتتهم الدول الغربية إيران منذ وقت طويل بالسعي لامتلاك أسلحة نووية وهو ما تنفيه طهران.

وفي 2015، وقعت إيران اتفاقا مع القوى العالمية للحد من برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات الدولية، وانسحب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من الاتفاق وردت إيران بانتهاك بعض بنود الاتفاق، فيما أجريت محادثات هذا العام لإحياء الاتفاق.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى