أخبار

أكثر من 50 مليون إصابة بـ«كورونا» في أوروبا

العربي ستريت

سُجّلت إصابة أكثر من 50 مليون شخص بـ«كوفيد – 19» في أوروبا منذ ظهور الفيروس للمرّة الأولى في الصين في ديسمبر (كانون الأول) 2019، وفقاً لإحصاء أجرته وكالة الصحافة الفرنسية، أمس (الأربعاء)، استناداً إلى أرقام قدّمتها السلطات.

في المجموع، أُحصيت رسمياً 50 مليوناً و21 ألفاً و615 إصابة في 52 دولة وإقليماً في المنطقة التي تمتدّ شرقاً إلى أذربيجان وروسيا، بينها أكثر من مليون و382 ألف إصابة خلال الأيّام السبعة المنصرمة، أي 197,400 ألف إصابة في المتوسّط يومياً.

ولوحِظ تباطؤ في انتشار الجائحة في كثير من البلدان الأوروبّية التي تعمد، بحذر، إلى تخفيف القيود المفروضة لكبح الموجة الأخيرة من فيروس «كورونا»، وقد انخفض منذ أسبوعين العدد اليومي للإصابات.

وابتداءً من 12 أبريل (نيسان)، بدأت المملكة المتّحدة مرحلة رئيسيّة من خروجها من الحجْر الذي استمرّ ثلاثة أشهر، وأعادت فتح المتاجر غير الضروريّة. ولم تعد البلاد تُسجّل سوى نحو 2300 إصابة في المتوسّط يومياً، وذلك بفضل الحجْر وحملة تطعيم مكثّفة أُطلِقت أوائل ديسمبر وأتاحت إعطاء جرعة واحدة على الأقلّ لـ64% من السكّان البالغين.

وحذت إيطاليا (الاثنين) حذو المملكة المتّحدة، إذ أعادت فتح الحانات والمطاعم ودور السينما والمسارح جزئياً. وبعد تسجيلها ذروة في عدد الإصابات بلغت نحو 23 ألف حالة يومياً في نهاية مارس (آذار)، تحصي إيطاليا حالياً أقلّ من 13 ألف إصابة يوميّة في المتوسّط.

في فرنسا، الدولة الأوروبية الأكثر تضرّراً من حيث العدد الإجمالي للإصابات المكتشَفة (5 ملايين و565 ألفاً و852 حالة)، يبدو أنّ هناك انخفاضاً طفيفاً في عدد الإصابات الجديدة. ففي بداية الأسبوع، سجّلت البلاد أقلّ بقليل من 30 ألف حالة يوميّة جديدة، إلا أنّ هذا الرقم لا يزال يُعدّ مرتفعاً.

زر الذهاب إلى الأعلى