أخبار

آبي أحمد عقب الإدلاء بصوته: نستنشق عبير الديمقراطية

العربي ستريت

أدلى رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، اليوم الإثنين، بصوته في الانتخابات العام بدائرة بشاشا بمنطقة أغارو في إقليم أوروميا وسط البلاد.

وقال آبي آحمد، عقب الإدلاء بصوته: ” نستنشق اليوم عبير الديمقراطية من خلال إكمال الاستحقاق الانتخابي في أجواء سلمية على الرغم من التحدي اللوجيستي الذي واجه مجلس الانتخابات الذي استطاع مواجهة التحديات”.

وعبر آبي أحمد عن تقديره لدور الأحزاب السياسية التي شاركت في انجاح هذه الانتخابات.

ويتنافس حزب “الازدهار” الحاكم الذي يقوده آبي أحمد، من بين خمسة أحزاب هي ( المواطنين الإثيوبيين من أجل العدالة الاجتماعية المعروف بـ”إيزيما”، حزب “إنات”، من بين الأحزاب الأكثر حداثة الحركة الوطنية لشعب أمهرة المعروفة بـ”ابن” ،حزب بالدراس يتنافس على العاصمة الإثيوبية أديس أبابا فقط ).

وتشكل حزب الازدهار بعد أن مر بمرحلة ميلاد معقدة، حيث ولد من رحم الائتلاف السابق للجبهة الديمقراطية الثورية، التي تصدرت المشهد السياسي لأكثر من 27 عاما.

ويعد الحزب الذي تشكل في الثاني من ديسمبر/ كانون أول 2019 باندماج 8 أحزاب، من أكثر الأحزاب السياسية منافسة للفوز بمقاعد البرلمان، حيث سيتمكن من قيادة البلاد لـ5 سنوات قادمة حال فوزه.

وفي وقت سابق اليوم، فتحت مراكز الاقتراع أبوابها أمام الناخبين الإثيوبيين للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية العامة.

وستظل مراكز الاقتراع مفتوحة حتى الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي، فيما سيتم الإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات خلال 10 أيام.

ويتنافس في هذه الانتخابات نحو 46 حزبا سياسيا بينها 17 حزبا قوميا 29 حزبا إقليميا و18 حزبا تتنافس في العاصمة أديس أبابا فيما بلغ عدد المرشحين 9505 بينهم 148 مستقلا في عدد الدوائر التي بلغت 637 دائرة انتخابية.

ويدلي أكثر من 38 مليون ناخب بأصواتهم اليوم في 48 ألف مركز اقتراع.

ويشارك أكثر من 46 ألف مراقب بينهم 100 مراقب دولي و68 من الوكالات ووسائل الإعلام المحلية والدولية ونحو 1400 مراسل لمختلف وسائل الإعلام بينهم 89 مراسلا دوليا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى